معلومات عامة معلومات عامة
random

آخر المواضيع

random
جاري التحميل ...

آداب حفظ البيت


آداب حفظ البيت


باسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على خير خلق الله أما بعد:

آداب حفظ البيت
آداب حفظ البيت



البيت مأوى الانسان فيه يأكل و يشرب و ينام و فيه يستريح , بل كل مخلوقات الله , تحتاج الى المأوى لاستمرار الحياة , فوجب علينا كمسلمين أن نحافظ على بيوتنا و نجعلها آمنة بالحرص على الأذكار و الدعاء , فإذا دخلت بيتك سلم على أهلك و اذكر الله في دخولك و خروجك لطرد الشيطان من بيتك عن جابر , أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول: ** إذا دخل الرجل بيته فذكر الله عز و جل عند دخوله و عند طعامه , قال الشيطان : لا مبيت لكم و لا عشاء.


و إذا دخل فلم يذكر الله عند دخوله , قال الشيطان : أدركتم المبيت . و إن لم يذكر الله عند طعامه , قال الشيطان : أدركتم المبيت و العشاء **.



بذِكر الله عز و جل نمنع الشيطان الرجيم من مشاركتة في الطعام و المبيت , و الذكر لأهل البيت هو عبادة لله عز و جل , و من آداب البيت أن يسلّم المسلم عند دخوله .

يقول الله عز و جل ***(( فإذا دخلتم بيوتا فسلّموا على أنفُسكم )))*** من سورة النور.

و لزوم البيت أمانٌ من الفتن التي تتعرض المسلم في الخارج , عن جابر بن عبد الله , أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال: ** أغلقوا الأبواب و أوكوا السِّقاء , و أكفِئوا الإناء ,و خمِّروا الإناء, و أطفئوا المصباح , فإن الشيطان لا يفتحُ غُلُقًا, ولا يحُلُّ وكاء ,و لا يكشف إناء , و إن الفُوَيسِقة تُضرم على الناس بيتهم**.

يوصينا نبينا الهادي الأمين بحفظ بيوتنا بغلق أبوابها,و أوكوا السِّقاء و السقاء هنا تعني القربة , أي سد فم القربة لحفظ الماء الذي نشربه و قلب الأواني المنزلية , و تغطيتها صونا من المؤذيات كسقوط الحشرات فيها,و إبعادا للشيطان و إطفاء المصابيح عند النوم ,لأن الفويسقة (و هي الفأرة ) تتسبب في اضرام النار و تحرق أهل البيت.


فعن ابن عباس قال: جاءت فأرة فأخذت تجر الفتيلة , فذهبت الجارية تزجُرُها , فقال النبي صلى الله عليه و سلم : ** دعيها ** فجاءت بها فألقتها على الخُمرَة التي كان قاعدا عليها ,فاحترق منها مثل موضع درهم , فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا نمتم فأطفئوا سُرُجَكم , فإن الشيطان يدلُّ مثل هذه فتحرقكم **.


أخي المسلم يحثنا نبينا صلى الله عليه و سلم بهذه الآداب للسلامة من إيذاء الشيطان , لأننا إذا أخذنا بهذه الأسباب التي أوصانا بها لا يقدر شيطان على كشف إناء , و لا حل سقاء و لا فتح باب و لا إيذاء صبي ,و إطفاء المصابيح عند النوم لحصول الغفلة و متى وجدت الغفلة حصل النهي ,لأن الفأرة يدلها الشيطان و تتسبب في حرق البيت . 

عن ابن عمر, عن النبي صلى الله عليه و سلم قال:** لا تتركوا النار في بيوتكم حين تنامون **.

و هذا عام تدخل فيه نار السراج و غيرها و الكهرباء و المدفئة, و أما القناديل المعلقة كما في المساجد أو حتى في البيوت فإن توفر فيها سبب في الحرق أوجب إطفاؤها لأن رسول الله صلى الله عليه و سلم علل الأمر بالإطفاء بأن الفأرة تضرم النار على أهل البيت فإذا انتفت العلة زال المنع, فمثلا إذا كان السراج في مكان لا تصل اليه الفأرة أو كان على منارة من نحاس أملس يمنعها من الصعود إليه يجوز إيقاده ,مع أخذ جميع الاحتياطات و إزالة اسباب الضرر الأخرى و الاستيثاق من ذلك و إلا فإطفاؤها خاصة أثناء النوم فعن أبي موسى قال احترق بالمدينة بيت على أهله من الليل , فحُدث بذلك النبي صلى الله عليه و سلم فقال : إن هذه النار عدوٌ لكم , فإذا نمتم فأطفئوها عنكم **.

لا تنسى صديقي المسلم أن تُسمِّي عند دخولك و خروجك من بيتك و ذكر الله في كل موضع متأسيًّا بدعاء رسول الله صلى الله عليه و سلم .

رقية البيت

إن من أفضل الرقية للمنزل و تطهيره من السحر و طرد الشياطين منه المواظبة على قراءة سورة البقرة بالمنزل و يستحب القراءة بالجهر ليستمع أهل المنزل ، لأنّ فيها آية الكرسي،أعظم آية تحتوي على أقوى الصفات لله جلا و علا من الأسماء الحسنى, و ختم الله سورة البقرة بأعظم آيتين كافيتين لمن قرأهما إذ قال رسول الله صلى الله عليه و سلم **(إنَّ اللهَ كتب كتاباً قبلَ أنْ يَخْلُقَ السمواتِ والأرضَ بِألفَيْ عَامٍ، أنْزَلَ مِنْهُ آيَتَيْنِ، خَتَمَ بِهما سورةَ البَقَرَةِ، لا يقْرَآنِ في دَارٍ ثلاثَ لَيالٍ فَيَقْرَبُها شَيْطَانٌ)**،رواه الألباني، في صحيح الترغيب، عن النعمان بن بشير.
و قال ايضا عليه الصلاة و السلام: **(الآيتانِ من آخرِ سورةِ البقرةِ، من قرأهما في ليلةٍ، كفتاهُ)**،رواه مسلم، في صحيحه، عن عقبة بن عمرو بن ثعلبة أبي مسعود.
و معنى : كفتاه يقول العلماء تكفيه من كل شيء , من كل شر أو كيد من مكائد الشيطان، و تمنع الشياطين من دخول البيت و من الآفات التي تتربص بالآنسان وقيل أيضا : كفتاه أي من قيام الليل، إذا عليك بقرائتها أخي المسلم قدر ما استطعت ؛ للفوز بالأجرٍ العظيمٍ،و الحفظ من خير حافظ ,و لا تنسى أن بكلّ حرفٍ يُقرأ من القرآن بحسنةً.

الآيتان من خواتيم سورة البقرة

قال الله عز و جل ***((آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ *285* لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ))***286* من سورة البقرة .

هذان الآيتنان صديقي المسلم عليك بحفظهما و قرائتهما في منزلك كلما وجدت متسع من وقتك و لقنها لأولادك و أهل بيتك .

وقال أيضاًعليه الصلاة و السلام:** (لا تجعلوا بيوتَكم مقابرَ، إنَّ الشيطانَ يِنْفِرُ من البيتِ الذي تُقرأُ فيه سورةُ البقرةِ)**،رواه مسلم، في صحيحه، عن أبي هريرة.
يعلمنا الرسول صلى الله عليه و سلم بحفظ البيت من الشيطان بقراءة سورة البقرة , و حتى الصلاة في المنزل تحفظه من جميع المكاره و المكائد الشيطانية و المقصود بالصلاة صلاة النوافل أو مايعرف بالرواتب لأن أجرها عظيم و ينفر منها الشيطان الرجيم.

آية الكرسي:

***((اللَّهُ لاَ إِلَٰهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ ))*** رقم 255 من سورة البقرة.

كذلك التقيد بالرقية الشرعية عن طريق قراءة القرآن على الماء، ورشّ المنزل بذلك الماء،بالأماكن الطاهرة و بعيدا عن بيت الخلاء و أو ثقوب صرف المياه تالقذرة ويُفضّل قراءة آيات السحر على الماء؛ لإبطال السحر إن وُجد في المنزل، كقول الله تعالى: (قالَ موسى ما جِئتُم بِهِ السِّحرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لا يُصلِحُ عَمَلَ المُفسِدينَ)رقم 81 من سورة يونس.


وقد ورد في سنن أبي داوود أنّ الرسول الله صلّى الله عليه وسلّم, كان يقرأ على الماء، ويصبّه على المريض، وهذا دليل على شرعية قراءة القرآن على الماء، و التداوي به مصداقا لقوله عز و جل :**((و ننزل من القرآن ماهو شفاء و رحمة للمؤمنين ))***

و الله و لي التوفيق و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.


التعليقات

>


إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

تابعوا موقعنا من هنا

Follow by Email

جميع الحقوق محفوظة

معلومات عامة

2016